Last News
الرئيسية / اخبار ونشاطات / سهل نينوى ليس للمراهنات او حقل تجارب الآخرين

سهل نينوى ليس للمراهنات او حقل تجارب الآخرين

سهل نينوى ليس للمراهنات او حقل تجارب الآخرين

سهل نينوى

تطرح السيناريوهات هذه الأيام على أعتاب ما ينشر من أخبار ولغط بأن ساعة تحرير الموصل وسهل نينوى قد اقتربت ، وهذه السيناريوهات يتداولها الآخرين من الكورد والعرب وبعض الدوائر الدولية المهتمة في مستقبل الاقليات في العراق وعلى وجه الخصوص سهل نينوى ومحافظة نينوى بأقضيتها ونواحيها .

المشكلة في تلك الطروحات لم يتم اشراك صاحب القضية ابناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في رسم مستقبله في مناطقه بل يكتفون في الاستماع اليهم في أحسن الاحوال هذا من جانب ومن جانب آخر ولأسباب عديدة لم نجد التنسيق والتفاعل بين ابناء الاقليات( الايزديين والشبك والكلدان السريان الآشوريين ) فيما بينهم عبر مؤسساتهم السياسية والدينية والثقافية الا ما ندر،  وبجهد أشخاص ليس الا ،كما لم نجد من جانب آخر تفعيل رؤية تجمع التنظيمات الكلدانية السريانية الآشورية  حول مستقبل شعبنا عبر اللقاءات الوطنية والدولية والجماهيرية التي تعد نقاط مهمة جدا في الترويج لها ،كما عبرالاستاذ شمزدين كوركيس رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري عن رؤية المجلس بعد داعش وأجاب بحديث لقناة عشتار  بكل صراحة موقف المجلس من الاستفتاء وآلية انضمام محافظة سهل نينوى من عدمها الى الاقليم أو المركز استجابة لمطالب شعبنا في تقرير مصيره ، كما لابد الأشارة الى رسالة الاستاذ روميو هكاري السكرتير العام لحزب بيث نهرين الديمقراطي الذي طرحها قبل ايام والتي تتضمن سلسلة أفكار ومضامين لا تبتعد عن رؤية تجمع التنظيمات ومشاعر ومواقف شعبنا في تقرير مصيره في سهل نينوى وهنا لابد ان نستعرض ما تطرحه تلك السيناريوهات التي قد تطبق من خلال العمل الحثيث لأصحابها والتي منها سوف تكون وبالا على شعبنا اذا تم تطبيقها دون حراك جدي من مؤسسات شعبنا السياسية وهي كما يلي :-

السيناريو الاول : ان يتم ضم سهل نينوى الشمالي متمثلا بقضاء تلكيف بنواحيه وبلداته (كلدان سريان آشوريين وايزديين ) اضافة الى سهل نينوى الجنوبي متمثلا بقضاء الحمدانية (بخديدا بنواحيها وبلداتها  (كلدان سريان آشوريين وايزيديين وشبك وكاكائيين وبعض المناطق العربية ايضا ممكن ) بعد تحريرها على يد قوات البشمركة الى اقليم كوردستان العراق دون الرجوع للمادة 140 في قضية المناطق المتنازع عليها،  هذا الامر يؤيده الكورد ويعملون بهذا الاتجاه بحجة انهم يدفعون ثمن التحرير ونفاذ صبرهم في تأخير تطبيق المادة 140.( لا نتحدث عن مواقف الحكومة العراقية والامريكية بهذا الخصوص)

السيناريو الثاني

ان يتم ضم سهل نينوى الشمالي قضاء تلكيف الى الموصل مقابل انضمام قضاء الحمدانية الى اقليم كوردستان ( احاديث تحت الطاولة )

السيناريو الثالث

تشكيل اقليم نينوى بعد استحداث محافظات عدة ( سنجار ، تلعفر، الكوير ، مخمور، سهل نينوى ….الخ ) ومن هذه المحافظات سوف يشكل اقليم نينوى .

ايضا هناك سيناريوهات اخرى بخصوص مستقبل شعبنا الكلداني السرياني الآشوري من بعض القوى والشخصيات القومية تطرح افكار لا يمس بالواقع شيئا ولكن تبقى افكار محترمة واحلام جميلة،  الا انها لا تدخل في حل همومنا وصراعنا من اجل البقاء في الوقت الحالي في مناطقنا التاريخية الحالية .

موقف شعبنا من تلك المخططات

لا تتباين مواقف شعبنا الجماهيرية والسياسية والدينية قبل الخوض في عائدية المحافظة المستحدثة ومتفقة بشكل مباشر وغير مباشر ان تكون الاولية كما يلي :-

  • ضرورة الأسراع في تحرير مناطقه من براثن تنظيم دولة الخلافة الاسلامية في العراق وسوريا بأسرع وقت
  • الأسراع في تأسيس صندوق للأعمار ووضع الخطط لأعمار المنطقة حال تحريرها
  • تقديم جميع أنواع المساعدات الاغاثية والانسانية لأبناء شعبنا لدعهم من اجل الاسراع في العودة الى مناطقهم بعد تأهيلها من بنى تحتية وغطاء دولي لحماية مناطقهم .
  • اخراج مناطق سهل نينوى من دائرة الصراع بين الاقليم والمركز
  • ان تكون المحافظة المستحدثة ( محافظة سهل نينوى) مرتبطة في المركز حالها كحال جميع المحافظات العراقية الاخرى
  • بعد ذلك وبعد استتباب الأمن ، يتم الاستفتاء من قبل ابناء المحافظة في مصيرهم ومصير محافظتهم إما ان….
  • تبقى محافظة مرتبطة بالعراق الاتحادي
  • انضمامها الى اقليم كوردستان
  • انضمامها الى اقليم نينوى المزمع استحداثه

 

كامل زومايا

عنكاوا/ اربيل

يليه الجزء الثاني

 

تحقق أيضا

منظمة شلومو تستقبل مسؤولي “منظمة خاني” المهتمة بالاقليات في العراق وخاصة في الموصل وسهل نينوى.

بتاريخ ٧/١/٢٠١ استقبلت منظمة شلومو السيد فريدون ر. منظمة خاني والسيد فتاح احد أعضاءها المؤسسين ...

منظمة شلومو للتوثيق تستقبل ناجي من ابناء شعبنا احدى ضحايا التنظيم الارهابي للدولة الاسلامية

منظمة شلومو تستلم احد ضحايا شعبنا الذي احتجزته عصابات الدولة الاسلامية في العراق والشام ( ...

اترك تعليقاً